قصف مستمر .. ومعارك لا تتوقف على جبهات المرج في غوطة دمشق

This article is also available in: Arabic

مراسل سوري – الغوطة الشرقية

مع التفات الأضواء إلى ريف حلب الشمالي والمعارك الجارية هناك، والانشغال بالتصريحات السياسية العالمية اتجاه القضية السورية، وبالتزامن مع الحديث عن وقف لإطلاق النار على مستوى سوريا، تحتل الطائرات الروسية سماء الغوطة الشرقية على مدار الساعة، حيث لا تفرق بين ليل ونهار لتفريغ حممها النارية فوق رؤوس المدنيين من سكان الغوطة .

وينفذ سلاح الجو الروسي يومياً عشرات الغارات على مدن وبلدات الغوطة، مخلفاً شهداء وجرحى، ودماراً كبيراً في البنى التحتية والمراكز الحيوية من نقاط طبية ومدارس، فضلاً عن المدفعية التي تدك البلدات على مدار اليوم، وصواريخ الأرض أرض التي تستهدف الجبهات المشتعلة .

وقال مراسلنا في الغوطة الشرقية أن كتائب الثوار استطاعت اليوم استرداد بعض النقاط التي سيطر عليها النظام يوم أمس على جبهة المرج، فيما دارت مواجهات وصفها بالعنيفة أثناء صد محاولات النظام للتقدم باتجاه بلدة ” بالا “.

حيث شهدت المنطقة قصفاً مكثفاً من سلاح الجو، ومحاولات متكررة من النظام السوري بالتقدم على الأرض، بعد أن حشد ما يزيد عن 15 آلية ثقيلة على تلك الجبهة .

وتمكنت الكتائب من إصابة دبابة وعربة مدرعة للنظام، فيما قدرت الخسائر من العناصر التابعة للميليشيات الموالية بقرابة 20 عنصر حسب مصادر ميدانية.

IMG_7977