15 مليون يورو لجبهة النصرة وجند الأقصى مقابل الصحفية الألمانية

صورة للصحفية الألمانية

مراسل سوري – خاص 

علم “مراسل سوري” عبر مصدر خاص أن المفاوضات بشأن إطلاق سراح الصحفية الألمانية وطفلها المخطوفين من قبل “جبهة النصرة” منذ نوفمبر الماضي قد قاربت على الانتهاء، وتتجه نحو حل يؤدي عودة الصجفية إلى بلدها.
وتم الاتفاق بين لجنة مشتركة من “جند الأقصى” وجبهة النصرة من جهة، وبين مفاوضين ألمان من جهة أخرى، وتم خلال ذلك تحديد الفدية للصحفية وطفلها بـ 15 مليون يورو، فيما يبدو أن الأمور تتجه نحو الحل، بعد أن تأكد الألمان من سلامة الصحفية وطفلها.
وستكون حصة الوسيط الأجنبي منها مليون يورو، وبذلك يكون الوسيط قد حصل على مبلغ مليوني يورو، مع إضافة عمولته عند إطلاق سراح الصحفيين الإسبان منذ نحو شهرين.

للمزيد :

تفاصيل صفقة إطلاق النصرة سراح الصحافيين الإسبان.. والصحفية الألمانية تنتظر دورها

جبهة النصرة تختطف صحفية ألمانية في ريف إدلب