هيومن رايتس ووتش”: حالة معسكرات اللاجئين في المجر “مرعبة” والسلطات تعاملهم “كالحيوانات”

مراسل سوري – هيومن رايتس ووتش

أكد مسؤول في منظمة “هيومن رايتس ووتش” المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان، أن حالة معسكرات إيواء اللاجئين في المجر “مرعبة”، وأن سلطات الأمن المجرية تعاملهم “كالحيوانات”.
وقال مدير الطوارئ في المنظمة بيتر بوكايرت إن “سوء التعامل مع اللاجئين هو سبب منع السلط
ات المجرية وسائل الإعلام من دخول تلك المعسكرات”.
وأشار بوكايرت إلى أن تلك المعسكرات، والتي تؤوي آلاف اللاجئين الذين يصلون إليها في رحلتهم للعبور نحو بلدان أوروبا الغربية، خاصة ألمانيا، تعاني نقص في الغذاء والماء والدواء.
وحاول مئات اللاجئين مؤخراً، اختراق طوق أمني فرضته الشرطة المجرية قرب الحدود مع صربيا، في وقت استخدمت الشرطة رذاذ الفلفل لمنع اللاجئين من الخروج من المخيم الذي احتجزوا فيه.
يذكر أن المنظمة اقترحت في وقت سابق، خطوات عديدة لحل أزمة اللاجئين حول العالم وخاصة في أوروبا، من خلال فتح المزيد من القنوات الآمنة والقانونية، وذلك من أجل إيقاف ارتهان المهاجرين للطرق غير المشروعة للهجرة، بالإضافة إلى إصلاح نظام اللجوء الضعيف في الاتحاد الأوروبي، والقضاء على التفاوت في أنظمة اللجوء وطرق
التعامل معهم داخل الاتحاد، ورصد الانتهاكات ضد اللاجئين.