موعد جديد لإتمام مراحل هدنة الزبداني … فهل يصدق النظام وحلفاؤه ؟؟

مراسل سوري – ريف دمشق

أفادت مصادر لـ ” مراسل سوري ” عن استئناف مراحل هدنة ( الزبداني – كفريا، الفوعة ) والتي أبرمها جيش الفتح مع النظام وحزب الله منذ شهرين تقريباً، والتي تقضي بفك الحصار عن الزبداني ومحيطها وإخلاء الجرحى باتجاه الشمال السوري.

ومن المفترض أن يتم استئناف العملية صباح غد بحضور وفود من الأمم المتحدة والصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر السوري، لإخلاء الجرحى من الزبداني باتجاه شمال سوريا، وإدخال القوافل الإغاثية وفك الحصار عن كل من الزبداني ومضايا وبقين .

وكانت مراحل الهدنة قد تعرقلت عدة مرات لأسباب مجهولة، وقد دخل الصليب الأحمر الزبداني آخر مرة منذ شهر تقريباً لتسجيل أسماء الجرحى الذين سيتم إخلائهم، فيما أدخلت الأمم المتحدة قوافل الإغاثة لمرة واحدة فقط منذ وقف إطلاق النار وبدء سريان الهدنة المبرمة .

وتعاني الزبداني ومحيطها من حصار شديد وفقدان للمواد التموينية وارتفاع جنوني في الأسعار نتيجة إغلاق طريق مضايا، وكان مراسل سوري قد نشر في تقرير سابق عن حصار الزبداني ومضايا اضغط هنا