من هو الجنرال بكين عراب المفاوضات التركية – السورية؟

الجنرال إسماعيل حقي تكين

كشف عراب المفاوضات السرية التركية – السورية، الجنرال “اسماعيل حقي بكين”، عن قيادته لمباحثات مكثفة منذ أشهر، مع مسؤولين سوريين كبار، على رأسهم رئيس النظام بشار الأسد.

وقال تكين في لقاء مع صحيفة “الشرق الأوسط” أنه التقى بشارالأسد 5 مرات بالاضافة إلى لقاءات مع كبار المسؤولين السوريين رجل الثاني في حزب البعث عبد الله الأحمر، ورئيس مكتب الأمن القومي السوري علي مملوك، ووزير الخارجية وليد المعلم، ونائبه فيصل المقداد، بهد ف” تطبيع العلاقات” بين البلدين.

من هو بكين؟
الجنرال بكين، هو أحد أبرز الدبلوماسيين الأتراك، والذي أشرف على اتفاقية أضنة المبرمة مع أنقرة عام 1998، بين سوريا وتركيا، إبان أزمة زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان، المسجون منذ 17 عاما بجزيرة إيمرالي التركية والتي تنص على التعاون بين دمشق وأنقرة على “مكافحة الارهاب” و” منع تواجد عناصر حزب العمال الكردستاني “ب ك ك” على الأراضي السورية”.حسبما قال موقع العربية نت.

وكان تكين قد تولى منصب مساعد رئيس المخابرات التركية وتم سجنه من العام 2011 الى 2013، بعد اتهامه بالتورط في مؤامرة ” ارغينكون” الفاشلة للاطاحة بحكومة حزب العدالة والتنمية.

لكنه بعد ذلك تمكن من اعادة جسور العلاقة مع الرئيس رجب طيب إردوغان في الوقت الذي حافظ فيه على علاقاته القوية بسوريا ونظام بشار الأسد.

ويتولى تكين حاليًا منصب نائب رئيس حزب الوطن اليساري التركي، الذي يترأسه دغو برنتشيك والذي أكد من قبل أن العلاقات بين تركيا وسوريا ستعود إلى طبيعتها، وأن هناك مفاوضات جارية بين شخصيات من البلدين بوساطة دولة أخرى هي إيران.