منظمات تتهم الأمم المتحدة بالانحياز للنظام السوري

وفد الأمم المتحدة أثناء التواجد في داريا بريف دمشق - ارشيف، مراسل سوري

مراسل سوري – متابعات 

اتهمت مجموعة “حملة سوريا” الأمم المتحدة بفقدان نزاهتها واستقلالها وحيادها في سوريا وانحيازها لصالح النظام السوري، وأشارت في تقرير لها إلى أن 88%من المساعدات اتجهت إلى مناطق خاضعة لسيطرة النظام السوري.
كما اتهم تقرير الحملة -التي تضم 55 منظمة غير حكومية – الأمم المتحدة بالإذعان للنظام السوري في صياغة وثائق إستراتيجية. 

وأشارت حملة سوريا إلى أن المنظمة وفرت دعما مثيرا للجدل في المدن التي كانت خاضعة للحصار من قبل النظام السوري، موضحة أن الأمم المتحدة فشلت بشكل منهجي في تصنيف المناطق المحاصرة وتعريفها.
وأضاف التقرير أن عمليات الإغاثة التي تديرها الأمم المتحدة في سوريا تنتهك المعايير الإنسانية للمنظمة الدولية، وأن تلك الانتهاكات تهدد بجعلها طرفا في النزاع.
وأجرى الباحثون في هذا التقرير نحو خمسين مقابلة مع عاملين وعاملات في المجال الإنساني ومسؤولين بالأمم المتحدة، منهم مسؤولون حاليون وسابقون شاركوا في عمليات الإغاثة انطلاقا من العاصمة السورية دمشق
ومن دول مجاورة.
 
وفي حديث لـ “مراسل سوري” مع مصدر مطلع في الأمم المتحدة بدمشق، أكد بدوره أنها تقوم بتجهيز رد رسمي على هذه الإتهامات، وذلك بعد عدة اتصالات من وكالات عالمية للاستفسار حول صحة الأنباء التي وردت في التقرير الذي تم نشره يوم أمس .