مسلحون من فيلق الرحمن يعتدون على أحد إعلاميي الغوطة الشرقية

مراسل سوري -الغوطة الشرقية

أقدم عناصر يتبعون لفيلق الرحمن على ضرب الناشط ” معاذ أبو عمر ” في الغوطة الشرقية أثناء القيام بتغطية المجزرة التي ارتكبها الطيران الروسي في بلدة كفربطنا وذلك إثر مشادة كلامية بينه وبين أحد عناصر الفيلق .
وقال الناشط ” معاذ ” لمراسل سوري أن عنصراً من الفيلق تهجم عليه أثناء مهمة تصوير في المنطقة التي حصلت في المجزرة ، وقام بمنعه من التصوير ثم اعتدى عليه بالضرب ، قتسارع ما يزيد عن عشرة عناصر لمساندة زميلهم في ضربه مما تسبب في جروح وكدمات في وجهه وجسده .