مسؤول أمريكي: نظام بشار الأسد خسر 90 ألف جندي في 5 سنوات

قال إن خسائر النظام من دوافع التدخل الروسي في سوريا- أ ف ب

مراسل سوري – عربي21   

قال المبعوث الأمريكي لدول التحالف ضد تنظيم الدولة بريت ماكغيرك، إن النظام السوري فقد 90 ألف جندي، خلال 5 سنوات، في حربه ضد فصائل المعارضة السورية وتنظيم الدولة وجبهة النصرة (فرع تنظيم القاعدة في سوريا).

وكشف المسؤول الأمريكي، في مقابلة مع التلفزيون الأمريكي العام، أن هذه الخسائر الكبيرة كانت كم دوافع التدخل الروسي في سوريا.

وأشار إلى أن نظام بشار الأسد لا يلتزم بوقف الأعمال العدائية كما وعد الروس، وهو ما جعل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين محرجا، لأنه أعلن أن النظام السوري سيتقيد بوقف الأعمال العدائية.

وأضاف ماكغيرك أن الأمريكيين حصلوا على الكثير من المعلومات، بعد قتل مسؤول مالية التنظيم في الشدادية، عن كيفية ربح التنظيم نصف مليار دولار، وتحصيله مليار دولار من الإتاواة والضرائب والفديات.

وقال ماكغيرك إنه تم تدمير وحرق مليار دولار لتنظيم الدولة قبل شهر، وكان مسؤول من وزارة الخزانة الأمريكية تحدث عن إحراق  نصف مليار دولار من أموال التنظيم.

وشدد المسؤول الأمريكي على طرد تنظيم الدولة من مدينة الموصل، قبل نهاية فترة حكم الرئيس باراك أوباما، مشيرا أن هناك تسللا إلى المدينة لدراسة الوضع والتخطيط لإجبار انسحاب التنظيم منها دون اقتحامها وخوض معارك شوارع.