مدينة “سقبا” تتظاهر تجديداً للعهد.. وتنديداً بالهدنة المزعومة (صور)

مظاهرة "تجديد العهد" في مدينة سقبا بريف دمشق - مراسل سوري
مراسل سوري – خاص 
انطلقت مظاهرة في مدينة “سقبا” في الغوطة الشرقية بعد صلاة الجمعة، طالبوا فيها بإسقاط النظام، ورددوا هتافات الغضب من المجتمع الدولي الذي يقف متفرجاً على ما تتعرض له الغوطة من قصف ومحاولات اقتحام من قبل نظام الأسد رغم “الهدنة” المزعومة.
 
ورفع المتظاهرون علم الثورة السورية ولافتات طالبت بإسقاط النظام، ونددوا بالتفرقة التي لا زالت مستمرّة بين فصائل الثوار، داعينهم إلى نبذ الخلاف للوقوف في وجه قوات “الأسد” وميليشياته المدعومة من روسيا وإيران.
 
وشاركت معظم الفعاليات الثورية في مدينة سقبا بالمظاهرة التي نددوا خلالها بالاعتداءات التي يشنها عناصر من “جبهة النصرة” ومناصرون لهم على المظاهرات الشعبية في مدينة إدلب وريفها لأكثر من مرة.
 
كما طالب المتظاهرون بالكشف عن مصير بعض المخطوفين في الغوطة الشرقية؛ لا سيّما “أبو سامر كعبو” -أحد مقاتلي “فيلق الرحمن”- حيث اختفى “كعبو” بعد المعارك التي شنها مقاتلو “فيلق الرحمن” و “جيش الإسلام” بهدف استعادة مزارع بالا والحتيتة من قبضة قوات الأسد.
 
ولا زالت قوات الأسد وميليشياته تحاول التقدم إلى بلدة “بالا” في الغوطة الشرقية، وسط قصف عنيف بمختلف الأسلحة المدفعية، وغارات بالطيران الحربي على مختلف مناطق ومدن الغوطة الشرقية.
من المظاهرة
10
9
8
7
6
5
4
3
2
1