للمرة الأولى منذ احتلالها.. درعا تجدد تظاهراتها وتطالب بإسقاط الأسد

مظاهرات غير مسبوقة في درعا منذ إعادة ميليشيات الأسد احتلالها - مراسل سوري

مراسل سوري – خاص   

خرج المئات من أهالي مدينة #درعا_البلد في مظاهرة احتجاجية، عقب صلاة الجمعة تحت شعار “#لا_ميثاق_مع_النظام_السوري“، مرددين المطالب والشعارات الأولى للثورة السورية، ومن أهمها إسقاط النظام.

وطالب الأهالي الذين تجمعوا في ساحة الجامع العمري الشهير، بالإفراج عن جميع المعتقلين، كما رفعوا لافتات نددت بممارسات الأسد القمعية التي لم تتوقف رغم بنود المصالحة المزعومة.

ووصف المتظاهرون شبان #درعا الذين التحقوا بصفوف ميليشيات الأسد بأنهم خونة للثورة ولدماء الشهداء، وأن ذلك لن يوقف الثورة برغم سيطرة الأسد وميليشياته على المنطقة.

تجدر الإشارة إلى أن مظاهرات اليوم في مدينة درعا البلد غير مسبوقة منذ أن أعادت ميليشيات الأسد احتلالها، بمؤازرة روسيا والميليشيات الإيرانية، ضمن معارك انتهت وفق سيناريو “التسويات” المعروفة.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.