لافروف: اعتذرنا سابقا للأتراك …ولكن أنقرة ترغب بايقاف الحرب ضد الارهاب

مراسل سوري – ترجمة 

صرح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بأنهم اعتذروا للاتراك في أوائل شهر أكتوبر عندما اخترقت طائرة روسية للأجواء التركية أثناء تنفيذ مهامها في سوريا و ان بوتين اتصل باردوغان هاتفيا بذلك الخصوص وان الاتراك فهموا ان الاختراق لم يكن اعتداء على السيادة التركية.
واكد لافروف ان أنقرة لديها الرغبة في ايقاف العمليات الروسية العسكرية ضد الارهاب في سوريا مما يفسر نواياها باسقاط الطائرة الروسية.
ويكمل لافروف بأن أردوغان عندما كان في الجهة المقابلة منذ 3 سنوات وتم اسقاط طائرة تركية بسبب اختراقها للاجواء السورية ،قال اردوغان بان اختراق طائرة للاجواء لمدة ثواني فإن ذلك لا يخرق الاتفاقيات الدولية ولكن في حال الطائرة الروسية فقد كان الموضوع مختلف بالنسبة لتركيا .وأيضا فان أنقرة التي تتحدث عن احترام الحقوق هي نفسها الآن تتواجد في العراق بقوة عسكرية .
ملاحظة :الترجمة ليست حرفية ولكن ملخصا لما قاله لافروف.