كيري :اتفقنا على سوريا موحدة علمانية

مراسل سوري – وكالات

أعلن وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، أن الدول المعنية بالأزمة السورية، اتفقت على “مبادئ مشتركة” حول مستقبل سوريا، لافتًا إلى ضرورة حل الأزمة السورية بطرق سلمية.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده كيري مع نظيره الألماني فرانك فالتر شتاينماير، في مبنى الخارجية الألمانية ببرلين، اليوم الخميس.
وأشار كيري أن الدول التي ستشارك في الاجتماع التي ستعقده الرباعية الدولية غدا في فيينا، اتفقت على “مبادئ مشتركة” حول مستقبل سوريا، مضيفاً “اتفقنا على سوريا موحدة ذات نظام علماني تعددي ديمقراطي”.
وأردف قائلا: “لكن أمامنا شخص يجب إزاحته بسرعة، هذا الشخص هو بشار الأسد”.
وشدد كيري على ضرورة محاربة جميع الدول لتنظيم داعش، والمجموعات المتطرفة التي لا ترغب بـ “حل سلمي” للأزمة في سوريا، مشيرا إلى ضرورة عمل جميع المؤسسات من أجل حل سياسي للأزمة السورية.
وأوضح كيري أنه سيعقد اجتماعات مع كل من، وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف، وزير الخارجية التركي فريدون سينيرلي أوغلو، ووزير الخارجية السعودي عادل أحمد الجبير، على هامش اجتماعات الرباعية الدولية في فيينا.
من جانبه، أشار الوزير الألماني إلى أن التدخل العسكري الروسي في سوريا صعب حل الأزمة، مضيفا “القصف الجوي الروسي قبل كل شيء جلب المزيد من الآلام، وأدى إلى حركة نزوح جديدة”.