“قوات الغيث” التابعة للفرقة الرابعة تصل درعا

يسار الصورة: العقيد غياث دلة

مراسل سوري – خاص   

وصلت قوة عسكرية تابعة لقوات الغيث وعلى رأسها العقيد “غياث دلة” إلى مدينة درعا صباح اليوم برفقة رتل من المدرعات والجنود، وبحسب مصادر ميدانية فإن الرتل تقدمه سيارة ترفع العلم الروسي، وهو الرتل الثاني الذي يصل إلى جبهات درعا خلال اليومين الماضيين.

وكانت قوات الغيث قد انسحبت قبل أسبوعين من القابون، وفق ما أفادت مصادر خاصة لمراسل سوري، بعد أن اتمت المهام العسكرية الموكلة لها، وكانت طرفاً في عرقلة عملية نقل المجموعات المقاتلة من حي برزة إلى الغوطة الشرقية، والتي انتهت بمصادرة سيارات أسلحة.

وذكرت شبكة “عنب بلدي” نقلاً عن مصادر خاصة أن اللواء “ماهر الأسد” شقيق رأس النظام السوري كان في زيارة لمدينة “ازرع” بريف درعا يوم أمس، الثلاثاء، استمرت لعدة ساعات قبل أن يغادر وتبقى قيادات تابعة للفرقة الرابعة على رأسهم “غياث دلة” في مدينة ازرع، تحضيراً لحملة عسكرية قد تستهدف مدينة درعا.

غياث الدلة أو كما يلقبه الموالون بـ “أسد الغوطتين”، برز اسمه بشكل واضح في العمليات العسكرية التي استهدفت وادي بردى وأحياء شرق دمشق، وانتهت بسيطرة النظام عليها، وتهجير من فيها من مقاتلين ومدنيين.

ويشهد محيط محافظة درعا تعزيزات عسكرية في الآونة الأخيرة، واستقداماً لمئات الجنود، الكثير منهم من الثوار السابقين الذين قاموا بتسويات مع النظام السوري في ريف دمشق خلال الأشهر الماضية.