قناة المانية تتحدث عن انضمام الفتيات لداعش.. وتتابع حكاية “اليف” في الرقة

مراسل سوري  

ترجمة أحمد بركات 

قامت قناة phoenix التلفزيونية الالمانية، بعرض برنامج يتحدث عن انضمام الفتيات الالمانيات إلى تنظيم الدولة “داعش”، تناول قصة الفتاة “اليف” التي تركت عائلتها والتحقت بالتنظيم في مدينة الرقة، شمال سوريا.
وبحسب القناة، فإن “اليف” تزوجت من شاب الماني ذو اصو
ل افريقية، عقب وصولها إلى مدينة الرقة، واستمرت بالتواصل مع اصدقائها في المدرسة، حيث كانت السعادة تبدو عليها غالبا، وهي تقوم بإرسال صور الطعام والحلوى لصديقاتها، واخبرت “اليف” في احدى مراسلاتها مع واحدة من صديقاتها المقربين، ان زوجها قد توفي، وقد بدت غير ابهة لموت زوجها، وسرعان ماتزوجت من شاب ثاني، الماني ذو اصول تركية، كما اخبرت صديقاتها بأنها تحصل على المال، وكل شيئ تحتاجه من داعش.
وتمكنت “اليف” من اقناع احدى صديقاتها، وتبلغ 17 عاما من عمرها، باللحاق بها والإنضمام لداعش، وبدورها قامت الأخيرة بإقناع فتاة أخرى تبلغ 16 عاما، باللحاق بها ايضا، حيث اظهرت التحقيقات ان كل فتاة تنضم لداعش، تقوم بمحاولات كثيرة لإقناع عدة فتيات لللحاق بها إلى اماكن سيطرة داعش.
وبحسب التقرير، فإن معظم الفتيات المنضمات حديثا لداعش تتراوح اعمارهن بين 16 – 21 عام.
ويذكر أن مراسل سوري نشر تقرير عند توجه “اليف” للالتحاق بالتنظيم ,لقراءة الموضوع  اضغط هنا