قتيل وعشرات الاصابات في احتجاجات طرابلس شمال لبنان

 

قتل شخص وأصيب العشرات بجروح في اشتباكات عنيفة دارت الليلة ، لليوم الثالث على التوالي ، في مدينة طرابلس شمال لبنان .

وذكرت قالت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام، الأربعاء، إن أعداد الإصابات خلال، احتجاجات مناهضة للحكومة في مدينة طرابلس، بلغت 226 حالة إصابة، من المدنيين والعسكريين .

واستخدمت القوة الأمنية في طرابلس الرصاص الحي لتفريق المحتجين، كمآ عمدت قوات مكافحة الشغب ووحدات الجيش اللبناني، على  مطاردة المحتجين، وإلزامهم بالتراجع آلى عمق الأحياء الداخلية .

وذكرت وسائل اعلام اليوم الخميس، آن هنآك دعوات للتظاهر في العاصمة بيروت، أمام مصرف لبنان ووزارة الداخلية وأمام منازل النواب،  احتجاجا على الممارسات الأمنية في طرابلس، واستخدام الرصاص الحي ضد المحتجين .

واستقدم الجيش اللبناني تعزيزات عسكرية، ونفذ انتشارا واسعا في ساحة النور بمدينة طرابلس والشوارع المحيطة بها .

ويذكر آن لبنان يقع تحت إغلاق عام مشدد حتى 8 شباط / فبرابر، ووجد قسم كبير من سكان طرابلس، ولا سيما عمال المياومة ، انفسهم  دون آى دخل منذ دخلت حيز التنفيذ اجراءات الإغلاق العام، وبحسب دراسات بات نصف سكان لبنان الآن يعيشون تحت خط الفقر .