غارات جوية وتفخيخ مباني وقصف في اول ايام عيد الفطر

الصورة للمنطقة التي قام النظام بتفجيرها اليوم

مراسل سوري – ريف دمشق

استيقظ اهالي الريف الدمشقي المحرر صباح اول ايام عيد الفطر كباقي الايام من السنة على اصوات طيران النظام الذي احتل سماء الغوطة بالتزامن مع اداء الاسد لصلاة العيد في العاصمة دمشق , حيث نفذ سلاح الجو التابع للنظام السوري غارات استهدفت بلدتي عربين والنشابية خلفت دماراً كبيراً دون اضرار بشرية حسبما نشر ناشطون .

وكما ذكر المكتب الاعلامي في حرستا ان تفجيراً ضخماً ضرب المدينة ومحيطها صباح اليوم ناجم عن تفجير قوات النظام ما يزيد عن سبع مباني عن طريق حفر نفق ارضي من ادارة المركبات الى منطقة ” الخمس ” المتاخمة للادارة ادت الى دمار كبير ومقتل شخص من بلدة مديرا , وبالطرف المقابل لدمشق في غوطتها الغربية شهدت الزبداني قصف جوي ومدفعي واشتباكات على عدة محاور , كما قامت قوات النظام في شارع نسرين جنوب دمشق بفتح الرشاشات الثقيلة على الاجزاء المحررة من حي التضامن لتصيب مأذنة مسجد عثمان بن عفان اثناء اداء تكبيرات العيد .