“عين علي”.. كيف دمرها “داعش” وزوّرت الميليشيات الشيعية تاريخها؟

نبع "عين علي" قبل 11 عاما (من أرشيف مراسل سوري)

مراسل سوري – خاص  

“عين علي”، نبع مياه قرب مدينة القورية بريف دير الزور، أهملها النظام كما غيرها من المعالم الأثرية التي لم يستطع اقتلاعها والمتاجرة بها، وباتت مدفونة في تاريخها المعاصر، إلا أنها كانت رمزاً لأبناء المدينة التي تحتضنها، إلى حين احتل تنظيم “داعش” دير الزور، ودمّر البرج الذي يجاورها ويتصل بها، بحجة أنه مرتبط بالشرك بالله.

وحين تمكنت الميليشيات الشيعية من احتلال دير الزور نهاية 2017م حوّلته إلى مرقد شيعي وبنت عليه “حسينية”، زعماً أنه يتبع لهم، تزويراً للتاريخ، وتحقيقا لمشروع “سياحي” طائفي كان قد رفضه أبناء المنطقة قبل نحو 18 عاماً.