عشرات القتلى من ضباط جيش “الأسد” (انفوجرافيك)

مقتل 42 ضابطا من جيش "الأسد" في غضون شهرين - مراسل سوري
مقتل 42 ضابطا من جيش "الأسد" في غضون شهرين - مراسل سوري

مراسل سوري – خاص    

وثقت شبكة “مراسل سوري” مقتل العشرات من ضباط جيش النظام، في نحو شهرين، وفق سلسلة جديدة لخسائر جيش “الأسد” البشرية تتناول الضباط من رتب مختلفة.

ووثقت الإحصائية الجديدة مقتل (42) ضابطا، منهم لواءان، وسبعة عمداء، وتسعة عقداء، ورائدان ونقيبان، وسبعة عشر من رتبة ملازم أول، وثلاثة من رتبة ملازم، جميعهم من الطائفة “العلوية” في حمص واللاذقية وطرطوس وأريافها.

وتفاوتت أسباب مقتلهم؛ حيث قتل بعضهم في عمليات عسكرية وكمائن في البادية السورية بين حمص ودير الزور، على يد تنظيم “داعش” الذي يواصل هجماته على مواقع النظام وأرتاله العسكرية التي تتحرك في البادية بالقرب من مدينتي تدمر والسخنة.

وبعضهم قتل خلال هجمات وعمليات قنص ومعارك في درعا وريفي إدلب واللاذقية، والآخر قتل نتيجة حوادث سير أو “أسباب غامضة”، ومنهم من قتل نتيجة غارات إسرائيلية على مواقع للنظام تتمركز فيها ميليشيات إيرانية، إضافة إلى موت بعضهم نتيجة أمراض أبرزها الأزمات القلبية.

ويشير فريق التوثيق في شبكة مراسل سوري إلى أنّ هذه الإحصاءات ليست بالضرورة خسائر النظام جميعها، ولكنها وفق أشهر المصادر الرسمية وغير الرسمية التابعة له التي تنشر نعوات قتلاه مرفقة بتفاصيل منها مكان وتاريخ الحادثة وسببها.

لمشاهدة الانفوجرافيك بالدقة الأصلية اضغط هـنـا