عدسة “مراسل سوري”: حاجز “الدحاديل” ثكنة عسكرية بين داريا ودمشق

مراسل سوري – دمشق

التقطت عدسة مراسل سوري صوراً لحاجز حي “الدحاديل” في دمشق على المدخل الشرقي لمدينة داريا، والذي يعتبر طريق الموت بالنسبة للبعض، وطريق الحياة والعودة للقسم الخاضع لسيطرة قوات “الأسد” من مدينة داريا عند البعض الآخر.

وقد حولت قوات الأسد الحاجز إلى منطقة عسكرية؛ لكونه الطريق الفاصل بين الثوار ودمشق، لايبعد سوى أمتار قليلة عن داريا، مع قيام قوات الأسد بقنص الطريق عند حلول الساعة العاشرة من مساء كل يوم وحتى صباح اليوم التالي، بهدف منع المدنيين من التحرك ليلا.

وتزداد الصعوبة والمخاطرة أمامك إن لم تكن من سكان تلك المنطقة وأردت دخولها؛ فعليك البحث عن “وسيط”، أو التفكير في سبب يراه عناصر قوات الأسد مقنعاً؛ إذْ أنّ قوات الأسد لا تسمح لغير سكان المنطقة بالمرور، كما يتوجب عليك الدخول سيراً على الأقدام أو على الدراجات الهوائية، هذا إن حالفك الحظُّ وسُمح لك بالعبور، بسبب منع قوات الأسد دخول المواصلات؛ كالسرافيس وسيارات “تكسي” إلى المدينة.

يشار إلى أن قوات الأسد تقوم بحملات اعتقال متكررة في المنطقة، تهدف إلى اعتقال ما تبقى من شباب مدينة داريا، دون اتهامات واضحة؛ يكفي أن تكون من داريا كي تكون هدفا للاعتقال من قبل قوات الأسد.

c
بعض عناصر “الأسد” على الحاجز
b
دبابة الحاجز خلف صورة “الأسد”
f
ساتر ترابي أمام الحاجز

 

 

 

 

 

 

 

 

e
بعض المنازل المدمّرة قرب الحاجز
d
الحاجز من زاوية أُخرى
a
دبابة الحاجز من جانب آخر