طفلتان من إدلب ” أريحا ” هربتا من براميل الاسد لتغرقا في بحيرة بفرنسا

السلطة الرابعة

غرقت الطفلة غادة والطفلة قمر ” التوئم ” بعمر الأربع سنوات من عائلة “منون ” من مدينة ادلب اريحا لاجئين بفرنسا , غرقاً في بحيرة ” رين ” بفرنسا .

و افادت مراسلة السلطة الرابعة من مدينة رين بفرنسا بالتالي :

طفلتان سوريتان لاجئتين إلى فرنسا من شهر ديسمبر 2014 بعد أن فقدتا أبويهما توفيتا غرقا في بحيرة في مدينة رين في فرنسا وكانتا برفقة جدهما. ولقد تم إنقاذ الطفلة الأولى بمساعدة شاب كان يتنزه قرب البحيرة بعد أن رأى الطفلة تطفو على سطح الماء وتم نقلها فورا إلى المستشفى ولكنها توفيت بعد ساعات. أما الأخت الثانية التوأم تم أنتشالها من أعماق البحير بعد ساعتين من غرقها وهي وقد فارقت الحياة . هاتين الطفلتين من أريحا قرب مدينة أدلب أستطاع القدر أن ينقذهما من الموت تحت القصف والبراميل لتلقيا حتفهما بالموت غرقا في بحيرة ” رين ” غرقاً في فرنسا.
بالصور الطفلة قمر والطفلة غادة