شهداء وجرحى جراء استهداف مدن الغوطة الشرقية

مراسل سوري – متابعات

استهدفت الطائرات الحربية بالصواريخ الموجهة مدينة دوما وبلدة مسرابا ليلا، مما أدى لاندلاع حرائق في معمل المنفوش للأجبان والألبان، ووقوع عدة إصابات في صفوف المدنيين.
فيما شن الطيران الحربي غارتين جويتين على بلدة حمورية صباح اليوم نجم عنه مقتل شخصين إمرأة وطفل.
وكما سجل استشهاد تسعة أشخاص ووقوع عدد من الجرحى، جراء استهداف الطيران الحربي المناطق السكنية والشوارع العامة ب 6 غارات جوية.
هذا وقد تركزت الغارات صباحاً على أطراف مدينتي دوما، و بلدتي الريحان والشيفونية، تزامن ذلك مع تعرض الأحياء السكنية لمدينة كفربطنا لقصف مدفعي.

في حين تعرضت مدينة سقبا ودوما والريجان عصر اليوم لقصف مدفعي عنيف، نتج عنه اصابة امرأة في بلدة سقبا.

ومن حيث المواجهات فقد دارت اشتباكات عنيفة بين مقاتليي جيش الاسلام وقوات النظام، على جبهات حوش الفأرة وميدعا في منطقة المرج في محاولة للتقدم من قبل عناصر النظام.

صورة من وادي بردى للدخان المتصاعد جراء القصف على احياء الغوطة .