رغم الاحتجاجات.. المحافظة تهدم منازل في حي “بساتين الرازي” بدمشق

مراسل سوري – دمشق   
نفذت ورشة الهدم التابعة لمحافظة دمشق أولى علميات هدم المنازل في حي “بساتين الرازي” في المزة غرب دمشق، في إطار تهيئة مساحة إنشاء مشروعٍ تنظيمي للمنطقة بتنفيذ إيراني.

 

وقامت محافظة دمشق ظهر أمس بهدم تسعة منازل بشكل جزئي في الحي، كإنذار للسكان لسحب أمتعتهم وأثاث منازلهم منها قبل هدمها بالكامل، كما يظهر في صور للمنازل وقد تهدّنت اجزاء منها.

 

ياتي ذلك في خطوة هي الأولى ضمن سلسلة هدم المنازل في المنطقة، تمهيداً للبدء بمشروع التنظيم الذي تقيمه إيران، معرضة بذلك عدداً كبيراً من العائلات التي تقطن هذه المنازل إلى التشرد دون تنفيذ وعود التعويض التي طرحتها محافظة دمشق حسبما ذكرت مصادر محلية.

 

وقد شهد الحيّ تجمعاً لمدنيين شكلوا حاجزاً بشرياً أمام ورشة الهدم في سبيل منعها من هدم المنازل قبل تأمين السكن البديل لساكنيها، إلا أنّ عناصر الفرع (215) فرقت المحتجّين، واحتجزت عدداً منهم حتى وقت متاخر من ليل أمس.
وأشارت بعض المصادر إلى ارتفاع إيجار العقارات في منطقة جديدة عرطوز وقطنا والمناطق المحيطة إلى الضُّعف، بعد علمهم بما حصل في منطقة المزة، وأن الأهالي سيلجؤون إلى هذه المناطق بعد هدم منازلهم من قبل محافظة دمشق.

64678696998665837678

11913906_441415229382224_1653755350850374606_n

11892265_1021198127910423_7341953990859837824_n