دمشق: كمائن وقتلى من الفرقة الرابعة بعد تفجير أنفاق لفيلق الرحمن في جبهة جوبر/عين ترما

مراسل سوري – متابعات

هزت صباح اليوم أحياء شرق العاصمة عدة انفجارات نجم عنها هزات أرضية شعر بها سكان أحياء شرق دمشق، والتي كانت عبارة عن تفجير عدد من الأنفاق التي يتحصن بها عناصر جيش “فيلق الرحمن” حيث قامت قوات النظام بتفجير أول نفق في حدود الساعة السابعة وعشر دقائق ثم توالت الانفجارات التي وصل عددها إلى حوالي خمسة انفجارات آخرها كان في حدود الساعة الثامنة، وخلال هذه المدة لم تتوقف الاشتباكات، وكانت حصيلة هذه العمليات تقدم قوات النظام والسيطرة نارياً على نقاط مطلة على نفق حرملة الاستراتيجي، وتجاوزت حصيلة صواريخ “الفيل” التي استهدفت المنطقة 25 صاروخ إضافة إلى قذائف المدفعية والرشاشات الثقيلة، كما نجم عنها أيضاً استشهاد ثلاثة مدنيين جراء القصف بصواريخ الفيل إضافة إلى خمسة مقاتلين من “فيلق الرحمن” بينهم قيادي.

ثم تجددت الإشتباكات خلال فترة بعد الظهيرة حيث نفذ مقاتلو فيلق الرحمن هجوماً معاكساً لقوات النظام، نفذو خلاله كميناً محكماً بتفجير مبنى كانت تتحصن فيه عناصره، نجم عنه مقتل أكثر من 25 عنصر من قوات الفرقة الرابعة وإصابة العشرات، إضافة إلى تدمير عربة شيلكا وعطب دبابة وجرافة عسكرية، حيث شوهد عدد كبير من سيارات الإسعاف التي تنقل القتلى والمصابين من قوات النظام من الجبهات إلى المشافي العسكرية تتحرك بكثافة في وسط دمشق والتي لازالت جارية حتى لحظة إعداد هذا التقرير.