حي جوبر الدمشقي.. أطلالٌ تروي مرارة المأساة (صور)

مراسل سوري – خاص    
تعيش عشرات العائلات ممن تبقى في حي جوبر في ظل ظروف إنسانية تجعل الحياة في ذلك الحي المدمّر في أصعب أشكالها، مع ركامٍ أغرق الحيّ وأنهك ساكنيه.
 
وبلغت نسبة الدمار الكلي من الحي نحو 75%، وما تبقى منه تعرض للدمار الجزئيّ، وسط فقدان كامل الخدمات والمحلات التجارية، في ظل قصف مستمرّ من قبل قوات النظام بمختلف الأسلحة المدفعية والصاروخية والغارات الجوية.