حسن نصر الله .. خطاب جديد وقتيل جديد

مراسل سوري – ميليشيات 

لم يكد ينتهي زعيم ميليشيا ” حزب الله ” حسن نصر الله من خطابه بمناسبة مرور أسبوع على مقتل ارفع قيادي في الحزب والملقب ” أبو محمد الأقليم ” حتى نعى إعلامه  قيادي جديد قضى في سوريا يدعى ” محمد حسن صفا ” والملقب بالحاج ابو حسين صفا , الذي سيشيع غداً الاثنين صباحاً في منطقة الغبيري في العاصمة اللبنانية ” بيروت “

وقال نصر الله في خطابه : أن وجود ” حزب الله ” في سوريا الآن هو أكبر من أي وقت مضى من حيث العدد والعتاد، وأن الحزب يخوض في هذه الأوقات حرباً أسماها بالمصيرية ،وكان الحزب قد أرسل في الأيام الأخيرة آلاف المقاتلين الجدد لمساندة النظام السوري بعد التدخل الروسي المباشر .

وأضاف ” نصر الله ” يمكن أن تطول المعركة في سوريا , لكنها ضرورية لحماية المنطقة من تنظيم داعش الذي يمكن أن يمتد ليصل إلى لبنان.

وفي إطار آخر قال نصر الله : إن الشعب السوري الذي أطلق عليه اسم ” التنظيمات الإرهابية ” أكثر خطراً عليه من اسرائيل وتنظيم داعش .

وتجدر الإشارة أن نصر الله في خطاباته الأخيرة رفع صفة الإرهاب عن تنظيم داعش وأصبح الشعب السوري بالنسبة له إرهابياً.

 

القيادي في حزب الله ” محمد حسن صفا ” بعد مقتله