ثوار جوبر يطلقون “رص الصفوف”.. والنظام يتقهقر حتى الساعة

مراسل-سوري

خرج مقاتلوا غرفة عمليات جوبر عبر نفق خرق الخطوط الخلفية للقوات النظامية المتمركزة في جبهة طيبة بحي جوبر الدمشقي، وانتشروا في عدد من نقاط قوات النظام، وبدأ تساقط النقاط بأيدي الثوار الواحدة تلو الأخرى حتى اكتمال السيطرة على كتلة ابنية في حي طيبة، لتنسحب قوات النظام المتبقة ومليشياته تحت الزخم الناري لمضادات الثوار بغية تغطية دخول ماتبقى من الثوار الذين كانوا يتقدمون على قدم وساق مع تقهقر قوات النظام التي لجأت إلى تفجير الابنية المتبقية وبعض المنازل المحيطة قبيل انسحابها خوفا من تمركز الثوار بداخلها، كما تمكن الثوار من تدمير دبابة متمركزة على طريق الشركة الخماسية بواسطة صاروخ مضاد للدروع خرق برج الدبابة وادى إلى انفجارها، لتقوم قوات النظام بتدمير واحراق كل مالم تستطع سحبه، فأحرقت رشاش 14.5 ورشاش دوشكا، ومع ذلك اغتنم الثوار رشاشين وكمية من الذخيرة.

اختار الثوار “رص الصفوف” اسما لمعركتهم، بعد ان راهن النظام ومليشياته الشيعية على الخلافات التي حدثت مؤخرا في الغوطة الشرقية، ليثبتوا للعالم ان الخلافات تبقى جانبا امام الهدف الواحد الذي يسير إليه ركب الثورة