تفجير انتحاري في انخل يودي بحياة العشرات من بينهم وزير الإدارة المحلية يعقوب العمار

مراسل سوري – متابعات

استهدف انتحاري يُعتقد أنه داعشي اجتماعاً يضم عدد من موظفي محكمة دار العدل ووزير الإدارة المحلية الدكتور يعقوب العمار.

وقد كان الاجتماع في مقر الكتيبة الأمنية بمدينة إنخل،وأثناء حضورهم تدشين المخفر، وقع التفجير الذي طال عشرات الأرواح وأوقع العديد من الجرحى.

وتناقل البعض أنباء عن مقتل عصمت العبسي رئيس محكمة العدل، إلا أن الناجين من التفجير أكدوا عدم حضوره إلى التدشين، وأنه قد كان موجوداً فقط في حفل التكريم الذي كانوا قد أقاموه قبل تدشين المخفر من اجل تكريم الطلاب المتفوقين.
والجدير بالذكر أن يعقوب العمار حائز على دكتوراه في علم النفس، وكان قد اُختطف منذ أشهر من قبل مجموعة مسلحة مجهولة، وأُطلق سراحه عقب شهر من اختطافه.

الشهداء:
الدكتور يعقوب العمار وزير الإدارة المحلية
فادي الفشتكي رئيس المخفر
غصاب العيد
ضياء العيسى كفر شمس
سامر الوادي
ايهم العيد
سامح البحري

14440621_619557401559158_6298332628042801882_n