تحرير الشام: سنقتل أي جندي تركي يدخل إلى إدلب

مراسل سوري – خاص

صرح قائد ميداني في “هيئة تحرير الشام” لمراسل سوري أن “الهيئة عمدت إلى نصب مدافع ميدانية على تلال مطلة على الحدود التركية السورية قرب معبر باب الهوى.
وهددت بقتل أي عناصر تدخل من تركيا إلى إدلب”، مشيرا إلى مزاعم التدخل العسكري التركي المرتقب.
واعتبرت حركة أحرار الشام هذا التحرك من قبل تحرير الشام “تهديدا لها”، وأنه “تمهيد من الهيئة للسيطرة على معبر باب الهوى”.
وأضاف القائد الميداني: “هنا لابد من التنويه إلى أننا لا نرغب في السيطرة على معبر باب الهوى؛ لأنه سيغلق بمجرد سيطرتنا عليه، ونحن وكل الشعب السوري في محافظة إدلب مستفيدون من هذا المعبر”.
وكانت هيئة تحرير الشام قد سيطرت اليوم الجمعة على تلال تطل على معبر باب الهوى، وفق ما نشرت مصادر مقربة من أحرار الشام، وأضافت بأن تلك التلال كانت تخضع للفرقة الوسطى التابعة للجيش السوري الحر.
بيان حركة أحرار الشام حول سيطرة الهيئة على التلال