بعيداً عن عدسة الإعلام.. مجزرة بالبراميل المتفجرة في “أم الكراميل” بريف حلب

مراسل سوري – خاص   
ارتكب طيران النظام مجزرة بالبراميل المتفجرة في قرية “أم الكراميل” بريف حلب الجنوبي، راح ضحيتَها العشرات بين شهداء وجرحى من أهالي القرية المدنيين، في ظل غياب شبه كامل للإعلام عن تلك المجزرة.
وبعد ساعات من بدء “الهدنة” الدولية التي خصصت لحلب، ألقى طيران النظام ستة براميل متفجرة على قرية “أم الكراميل” الواقعة بريف حلب الجنوبي، موقعةً اثنا عشر شهيداً، ونحو عشرين جريحاً، قضى بعضهم تحت ركام المنازل المهدّمة.
كما قضى عدد من الشهداء بسبب تأخر وصول الإسعاف، نظراً إلى أن أقرب نقطة إسعافية إلى القرية تقع في بلدة “تل الضمان” على مسافة 18 كم إلى الجنوب الشرقي منها.
وتتبع قرية أم كراميل -وتعرف باسم “عطشانة غربية- لناحية تل الضمان في “سهل المطخ”، ضمن منطقة جبل سمعان بريف حلب الجنوبيّ، غالبية أهلها من الفلاحين، وتفتقر إلى أغلب المؤسسات الخدمية.

13170626_10153577665286099_478240734_o
2016-05-06_04-31-19
13199411_10153577664866099_753439658_o
2016-05-06_04-32-55
13148099_10153577664521099_821720300_o
موقع قرية أم الكراميل بريف حلب الجنوبي