بعد رفض تركيا دخولهم إلى “الباب”.. مهجرو ريف حمص في قلعة المضيق (صور)

مراسل سوري – خاص   

وصلت صباح اليوم الخميس، الدفعة الأولى من قافلة مهجري ريف حمص الشمالي إلى ريف إدلب، بعد رفض  تركيا دخولهم إلى مدينة الباب بريف حلب الشمالي الذي يخض لسيطرتها.

وأمضت القافلة التي تضم نحو (2750) مدنيا، ثلاثة أيام عند معبر مدينة الباب، آخر مناطق سيطرة قوات “الأسد”، في ظل ظروف جوية سيئة، خاصة مع وجود عدد كبير من الأطفال والنساء وكبار السن بين المهجرين.

واضطرت القافلة لتغيير وجهتها من ريف حلب الشمالي إلى قلعة المضيق، في ريف حماة الشمالي، ومنها إلى محافظة إدلب، وخلال وصولهم أجرى مراسلنا لقاء مع عدد من المهجرين تحدثوا خلاله عن المصاعب التي واجهتهم.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

Be the first to comment

Leave a comment

We will not publish your email...


*