بدء تنفيذ اتفاق التسوية في مدينة طفس غربي درعا

مراسل سوري – متابعات

حمزة الحريري

دخلت قوات النظام السوري، اليوم السبت، مدينة طفس أبرز معاقل المعارضة في الريف الغربي من محافظة درعا.

وبدأت قوات النظام برعاية روسية كاملة، بتنفيذ اتفاق تسوية جديد توصلت إليه اللجنة المركزية في المدينة مع النظام السوري والجانب الروسي.

وتقضي بنود الاتفاق الجديد، بإجراء تسوية للمطلوبين والمنشقين، وإعادة نشر النقاط الأمنية في المدينة، وتسليم السلاح الذي احتجزه مقاتلون خلال هجومهم على الحواجز  الأمنية في 29 تموز الفائت وذلك بحسب تجمع أحرار حوران.

وشهدت الأيام الماضية، تسويات مماثلة بدأت في درعا البلد في العاشر من أيلول الجاري، ثم فرضت القوات الروسية تسويات في بلدتي اليادودة والمزيريب بريف درعا الغربي.

وبحسب إعلام النظام السوري، ستشهد في الأيام القادمة بلدات أخرى في المنطقة الغربية من درعا تسويات جديدة وانتشار لقوات الأمن والجيش.