بالصور: قادة “معارضون” إلى جانب ضباط النظام في حي برزة الدمشقي

قادة معارضون إلى جانب ضباط النظام في برزة

مراسل سوري – خاص  

حصل “مراسل سوري” على صور خاصة تظهر قادة لفصائل في المعارضة السورية إلى جانب عدد من ضباط جيش النظام في حي برزة الدمشقي، خلال حملة التهجير الأخيرة التي طالت حيي برزة والقابون شرق دمشق.

وأظهرت إحدى الصور “حسان هاشم” قائد لواء “سيف الدين الدمشقي” التابع لحركة أحرار الشام الإسلامية، وخلفه “سمير شحرور” الملقب بـ “المنشار”، وهو قائد كتيبة في اللواء الأول التابع للجيش السوري الحر، وهما يتجهان إلى حشد من ضباط جيش النظام وأمنييه خلال التحضير لإحدى قوافل التهجير من حي برزة نحو شمال سوريا.

وفي الصورة ذاتها يظهر العميد السابق في الحرس الجمهوري “قيس فروة” ومعه “فادي صقر” قائد ميليشيات الدفاع الوطني التابعة للنظام، إلى جانب مختار حي برزة، إضافة إلى مختار حي “عش الورور” ذي الأغلبية العلوية المتاخم لحي برزة.

وأظهرت الصور الأخرى ضباطاً في جيش النظام وهم يقرؤون في السجلات الخاصة بمشفى “الرجاء” في حي برزة الدمشقي، عقب إخلاء الحي من “ثوار التسويات” كما بات اسمهم عقب سلسلة من الفضائح التي شهدها حيّا برزة والقابون خلال الحملة الأخيرة.

الجدير بالذكر أنّ معظم قادة الفصائل المعارضة في برزة والقابون وقعوا مصالحات وتسويات مع نظام الأسد، كما أنّ عدداً منهم بات في صفوف جيش النظام وميليشياته، كما حصل في معظم المناطق التي خضعت لتسويات مشابهة.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.