النظام يحاول التقدم من جهة جسر زملكا، ومعارك مستمرة في بالا

مقاتلون من فيلق الرحمن على خطوط التماس في جوبر - مراسل سوري
مراسل سوري – خاص

استهدف النظام السوري صباح اليوم عدة نقاط في محيط جسر زملكا ومنطقة طيبة في جوبر بالتزامن مع محاولة تسلل بغية السيطرة على إحدى النقاط .
وقال مراسلنا في الغوطة الشرقية أن قوات النظام حاولت التسلل من محور طيبة والجسر وسط قصف مدفعي وصاروخي مكثفين، حيث تمكن مقاتلوا فيلق الرحمن من التصدي لتلك الهجمة المفاجئة، ليتم دحر المجموعات المتسللة بعد اشبتكات عنيفة بالأسلحة المتوسطة والثقيلة راح ضحيتها عدداً من عناصر النظام وأصيب 7 من مقاتلي فيلق الرحمن .
وقال مراسلنا إن الاشتباكات في محيط بلدة “بالا” في قطاع المرج ، في محاولات جاهدة للنظام لفصل القطاع الجنوبي للغوطة وسط قصف بالدبابات وعربات الشيلكا.
وأضاف أبو كمال أن اشتباكات جرت بين مقاتلي فيلق الرحمن وقوات النظام المدعومة بالميليشيات الشيعية على محور كتيبة بالا، في محاولات لاسترداد نقاط كان النظام قد خسرها يوم أمس .
وتشهد منطقة المرج عموماً وبلدة بالا على وجه الخصوص قصف مكثف، حيث لم تشهد وقفاً لإطلاق النار أبداً، على عكس بعض المناطق التي شملتها هدنة سوريا.