الناتو يصادق على خطة دعم الدفاع الجوي لتركيا

مراسل سوري 

صادق حلف شمال الأطلسي “الناتو”، اليوم الجمعة، على خطة دعم الدفاع الجوي لتركيا، بسبب “عدم استقرار الأوضاع في المنطقة”.

وقال مصدر مسؤول في الحلف، لمراسل الأناضول، فضّل عدم ذكر اسمه، إن الحلف سيرسل المزيد من منظومات الإنذار المبكرة، وطائرات “أواكس”، لتركيا، موضحًا أن الناتو سيزيد عدد دورياته الجوية في المنطقة.

وأشار المسؤول أن الحلف سيرسل قوات بحرية إضافية إلى شرق البحر المتوسط، وسيقوم بإجراء مناورات بحرية مشتركة مع تركيا في هذا الإطار.

وفيما يواصل الناتو تأكيداته على دعم المجال الجوي التركي بمنظومات صاروخية، مددت إسبانيا مدة عمل منظومة دفاعها الجوي الصاروخي من طراز “باتريوت”، في تركيا عامًا آخر.

وأكد المسؤول في الحلف، أن إجراءات الحلف هذه، تدل على مدى التزام بتعهداته لحماية تركيا، وتشير إلى جهوده المبذولة في سبيل دعم الاستقرار في المنطقة.

وكان أمين عام حلف شمال الأطلسي، يانس ستولتنبرغ، أعلن أن الحلف سيزيد من دعمه الجوي لتركيا وذلك لحماية مجالها الجوي، في اجتماع وزراء خارجية الحلف مطلع الشهر الحالي، مؤكدًا أن الدعم مخطط له مسبقًا، ولايتعلق بموضوع إسقاط تركيا لطائرة جوية انتهكت المجال الجوي التركي، في 24 تشرين الثاني/ نوفمير الماضي، وفق قواعد الاشتباك.

الأناضول