المناورات العسكرية في المتوسط بين الطلب الروسي والرفض اللبناني

مراسل سوري – متابعات 

قالت وسائل إعلام لبنانية اليوم ” الجمعة ” أن سلاح البحر الروسي أبلغ السلطات اللبنانية  بأن روسيا ترغب بإجراء مناورات بحرية لمدة ثلاثة أيام ، وأن تلك المناورات قد تؤثر على الرحلات المدنية في المجال الجوي اللبناني ، وقد جاءت البرقية كطلب من لبنان بتغير مسارها الجوي في بعض المناطق كي يتسنى لموسكو اجراء مناورات بحرية في البحر المتوسط .
وقال وزير النقل اللبناني “غازي زعيتر ” إن لبنان رفضت طلب الروس الذي تم تقديمة لمديرية الطيران المدني بتحويل مسار الطائرات المدينة في منطقة محددة فوق المياه الدولية حيث يخططون للقيام بتدريبات لأن ذلك يتعارض مع مصالح لبنان .
وأضاف زعيتر: إن مسارات الرحلات من لبنان محدودة لأن الناقلة الوطنية لا تطير فوق إسرائيل كما تتجنب شركات طيران أخرى التحليق فوق سوريا المجاورة حيث تشن روسيا ودول اخرى ضربات جوية.