اللجنة الأمنية في جيش الفتح تعتدي على المتظاهرين وتعتقل عدداً من الإعلاميين في ادلب

من اللافتات التي تم رفعها في المظاهرة - ناشطون

مراسل سوري – متابعات

اقتحمت اللجنة الأمنية التابعة لجيش الفتح في مدينة ادلب مظاهرة شعبية ضمن مئات المتظاهرين، وقام عدداً من العناصر بتمزيق علم الثورة والاعتداء على المتظاهرين بعد خلاف دار بين رئيس اللجنة الأمنية والمتظاهرين حول رفع علم الثورة في المظاهرة .
وقامت اللجنة بمصادرة عدد من كاميرات الاعلاميين واعتقال الإعلامي “معاذ الشامي” مراسل ” شبكة الثورة السورية”، وأحد الإعلاميين الميدانيين في المعارك، وهو من الغوطة الشرقية كان قد وصل إلى شمال سوريا لتلقي العلاج وبقي فيها ليكمل مسيرته الإعلامية .
وتشكل حركة ” أحرار الشام ” الإسلامية وتنيظم “جبهة النصرة” القوى الكبرة في جيش الفتح .