الطيران الروسي يرتكب مجرزة في مدينة ابو الظهور بريف ادلب .

اشتعال الحرائق في مدينة ابو الظهور إثر الغارات الجوية - ناشطون

مراسل سوري – متابعات 

ارتكب الطيران الروسي ظهر اليوم مجزرة في مدينة ” أبو الظهور ” في ريف ادلب إثر استهداف السوق الشعبي بثلاث غارات جوية من الطيران الحربي، تبعها برميلين من الطيران المروحي، تسببت باستشهاد 17 مدني وعشرات الجرحى، وتسببت الغارات بنشوب حريق ضخم إثر سقوط أحد الصواريخ على متجراً لبيع المحروقات .
قال رياض حجاب منسق المعارضة السورية للصحفيين في مؤتمر عبر الهاتف، إن النظام السوري مدعوماً بسلاح الجو الروسي ارتكتب مذبحة في ريف ادلب، تسببت باستشهاد عشرات المدنيين، في إطار انتهاك لهدنة مدتها اسبوعين.
وقال حجاب إن أحدث المعارك إلى جانب اعتقالات نفذتها القوات الحكومية تدفع المعارضة لإعادة النظر فيما إذا كان ينبغي لها حضور جولة محادثات للسلام في جنيف، وأضاف أنها ستكون قبل نهاية الأسبوع الحالي وسيصدر قرار صريح بشأنها.
ورصدت شبكة ” المنارة البيضاء” التابعة لتنظيم ” جبهة النصرة ” الغارات على المدينة وما تسببته من أضرار.