التحالف الدولي يدمر مصرف تابع لداعش في ” الموصل “

مراسل سوري

قال مسؤول أمريكي لبي بي سي إن غارة جوية شنتها طائرات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة دمرت مصرفا يستخدمه التنظيم الذي يطلق على نفسه اسم “الدولة الاسلامية” في مدينة الموصل، مركز محافظة نينوى العراقية الشمالية.

وقال المسؤول إن مبنى المصرف ضرب بقنلبتين زنة الواحدة منها 900 كيلوغراما.

وقال إنه يقدر أن ملايين الدولارات كان التنظيم قد جناها من بيع النفط والسرقة والابتزاز قد دمرت.

واظهر شريط نشره التنظيم في الانترنت مبنى تعرض لاضرار. ويذكر ان التحالف صعد في الفترة الاخيرة من وتيرة هجماته على المنشآت التي يستخدمها التنظيم لتمويل عملياته، ولاسيما حقول النفط التي يسيطر عليها.

وقال المسؤول لبي بي سي إن التحالف استهدف في الماضي “مبنى أو مبنيين” يستخدمها التنظيم لخزن النقود، ولكن الغارة التي جرت الاثنين تعتبر الاكبر الى الآن.

وقالت شبكة سي أن أن الامريكية إن الغارة نفذت في منطقة مدنية وان القادة العسكريين الامريكيين كانوا مستعدين لتقبل خسائر في صفوف المدنيين قد تبلغ 50 قتيلا “نظرا لاهمية الهدف”.

يذكر ان التنظيم المتطرف المذكور يجني حوالي 80 مليون دولار شهريا معظمها من بيع النفط، حسبما معهد IHS البريطاني للاستشارات الدفاعية.

BBC