الاعتداء على 23 “مسجد وكنيسة” في شهر نيسان..

مراسل سوري _ الشبكة السورية لحقوق الإنسان
سلطت الشبكة السورية لحقوق الإنسان الضوء على الهجمات التي استهدفت المنشآت الحيوية في سوريا , و التي كانت ضمن استهداف عشوائي ممنهج من أطراف النزاع في سوريا وأولها القوات الحكومية .
ففي شهر نيسان وحده تم استهداف ما لا يقل عن 94 مركز حيوي وزعتها الشبكة حسب الجهة المستهدِفة كما يلي :
قوات النظام استهدفت 82 مركزاً حيوياً منها 19 من الأماكن الدينية و 17 مكان طبي بالإضافة إلى المدارس و الأسواق و أبرزها سوق في بلدة دركوش تسبب بمقتل 55 شخصا .
أما تنظيم داعش فقد استهدف ثلاث مراكز حيوية و هي مسجد و مدرسة في محافظة حلب و مشفى التقوى في مخيم اليرموك .
و سجلت الشبكة السورية استهداف 9 مراكز حيوية على يد الفصائل المعارضة المسلحة بينها 3 مراكز دينية و مركز صحي و مدرسة .

و يكون محصل ما وثقته الشبكة السورية هو 23 مركز ديني , 15 مدرسة , 19 منشآة طبية , و 10 أسواق , 4 منشآت خدمية , 3 مرافق حيوية ,
2 من الأفران , 1 مركز دفاع مدني , سيارة إطفاء و 1 من المرافق العامة .
وبينت الشبكة إن استهداف المراكز الحيوية و الذي يكون غالباً تجمع لعدد كبير من المدنيين هو استخفاف صارخ بقوانين مجلس الامن و حقوق الإنسان بكل معاييرها