الأمن التركي يقتحم مخيم كهرمان مرعش بعد رفض الاهالي قرار ترحيل البعض

مراسل سوري – خاص

اقتحم الأمن التركي مخيم كرهمان مرعش في مدينة كهرمان والذي يضم لاجئين سوريين هذه الليلة وسط استخدام للغازات المسيلة للدموع ,وجاء ذلك بعد رفض بعض العائلات الخروج من المخيم وتنظيم مظاهرة اليوم كانت بشكل سلمي .
الحادثة بدأت يوم أمس الأربعاء بعد اعلان ادارة المخيم ان الكرفانات التي تحتوي على عائلات تتألف من شخصين او ثلاثة سيتم ترحيلهم من المخيم بحلول يوم الجمعة مع اعطاء اختيار النقل الى مخيم الاصلاحية او السكن ضمن المدينة او الترحيل الى سوريا .
وخرج اهالي المخيم مظاهرة قابلها مدير المخيم وضابط الجندرما بوعد عدم الترحيل لاي أحد .
وسبب الترحيل هو احضار عائلات عراقية لتسكينهم بدلا ممن سيخرج من المخيم .
وبحسب مصدر من المخيم فقد تسببت الغازات بحالات اختناق لعدد من الأطفال والنساء ويوجد حالات كثيرة تم نقلها الى مستوصف المخيم .
اليوم تم جمع هويات الاهالي من الكرفانات التي تحوي اقل من 4 اشخاص وتم اعلان حظر تجوال وتمشيط كافة شوارع المخيم والقبض على العديد من الشباب حيث وصل عدد الاعتقالات الى 25 شخص تقريبا .
حاليا وفي لحظة كتابة هذا التقرير الوضع هادئ والجندرما ما زالت موجودة في الشوارع وتقبض على من يرفض حظر التجول .
فيديو منقول عن صفحة مخيم كهرمان مرعش :