الأمم المتحدة: موسكو وواشنطن تبحثان مصير سوريا

نائب المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا

مراسل سوري – العربية

كشفت الأمم المتحدة أن جهوداً دبلوماسية مكثفة تبذل بهدف التوصل إلى اتفاق بشأن هدنة إنسانية في حلب، مشيرة إلى أنها تأمل في التوصل إلى اتفاق حول خطة إنسانية شاملة خلال الأيام القليلة المقبلة.

وقال نائب المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا ، رمزي عز الدين رمزي، للصحافيين في جنيف، إنه لا يزال هناك متسع من الوقت ولا يمكن للأمم المتخدة أن نتخلى عن الأمل، على حد تعبيره.

ولفت رمزي، الذي زار دمشق مؤخراً، إلى أن جهوداً مكثفة تجري لاستئناف المفاوضات التي توقفت قبل أشهر عدة، موضحاً أن الروس والأميركيين يبحثون مصير سوريا.

كما أكد أنه لا توجد مفاوضات سلام بدون المعارضة.