اختطاف إعلامي ومسعف ميداني في “مزيريب” بريف درعا

الإعلامي فريح الخالدي

مراسل سوري – خاص

قالت مصادر خاصة لـ مراسل سوري أن الإعلامي ” فريح الخالدي ” والمسعف الميداني ” علي سمور ” التابعين لجبهة ثوار سوريا، اختطفوا يوم الخميس في الثالث من الشهر الجاري  بلدة مزيريب، أثناء اسعاف جرحى التفجير الذي ضرب أحد المقرات الإدارية التابعة للجبهة .
وقال المصدر أن المختطفين فقدوا في بلدة مزيريب أثناء نقل جرحى التفجير من البلدة العشة في ريف القنيطرة الغربي .
وذكر المصدر أنها ليست الحادثة الأولى من نوعها في جنوب سوريا المحرر، فقد تم تسجيل عدة حالات اختطاف لنشطاء وإعلاميين في وقت مضى .