احتدام المعارك في الزبداني وحزب الله يعجز عن اقتحامها

مراسل سوري _ الزبداني

تتواصل المعارك العنيفة في مدينة الزبداني على عدة محاور، مع انتهاج قوات الأسد لسياسة الأرض المحروقة، حيث دارت اعنف المعارك على محور الجمعيات، تمكن الثوار على إثرها من إستعادة عدة كتل من الأبنية، سيطرت عليها قوات الأسد ومليشياته في وقت سابق، كما نجح الثوار بالتصدي لمحاولة تقدم قوات الأسد ومليشياته من محور الكبرة والشلاح، بالإضافة إلى قيام الثوار بإستهداف حاجز “حرش بلودان” واحراقه، وإيقاع مجموعة من عناصر مليشيا حزب الله بكمين في قلعة الزهراء، بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي عنيف تتعرض له المدينة، وخاصة صواريخ ارض – ارض، بالإضافة إلى شن الطيران الحربي 15 غارة جوية، وقيام الطيران المروحي بإلقاء 20 برميل متفجر على احياء المدينة.