اجتماع روسي تركي قطري في الدوحة، والملف السوري محور اللقاء

مراسل سوري – متابعات

عُقد في العاصمة القطرية الدوحة، الخميس، اجتماع ثلاثي جمع وزراء الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، والقطري محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، والروسي سيرغي لافروف، في الدوحة.

وكان الملف السوري، ضمن أبرز العناوين التي تم بحثها خلال الاجتماع الثلاثي، بالإضافة إلى ملفات المنطقة والمؤتمر الذي تزمع روسيا عقده، حول السلام في أفغانستان.

وعقد الوزراء الثلاثة مؤتمر صحفي في نهاية الاجتماع، وتلا وزير الخارجية القطري محمد بن عبدالرحمن آل ثاني البيان المشترك.

وأكد البيان المشترك التزام الدول الثلاثة بحماية سيادة سوريا واستقلالها ووحدتها وسلامة أراضيها بموجب ميثاق الأمم المتحدةبحسب ما نشرت وكالة الأناضول التركية.

وأوضح البيان كذلك، بحسب الأناضول، أن وزراء الخارجية اجتمعوا في الدوحة لبحث سبل التعاون التي من شأنها الإسهام في حل سياسي دائم للصراع في سوريا.

وشدد على الالتزام بحماية سيادة سوريا واستقلالها ووحدتها وسلامة أراضيها بموجب ميثاق الأمم المتحدة، والاتفاق على عدم وجود حل عسكري للصراع.

وكما أكد الوزراءعزمهم محاربة الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره، ومواجهة مساعي الانفصاليينالتي تضر بسيادة سوريا ووحدة أراضيها والأمن القومي لدول الجوار.

وأشار البيان إلى أهمية دور اللجنة الدستورية وضرورة الالتزام بالنظام الداخلي ومبادئ عملها الأساسية من قبل الأطراف السورية.

وأعرب البيان المشترك عن القلق من الوضع الإنساني في سوريا، وتأثير جائحة كورونا على النظام الصحي والاجتماعي والاقتصادي.

وطالبت الدول الثلاث منظمة الصحة العالمية والأمم المتحدة والمنظمات الأممية ومبادرةكوفاكسالعالمية الرامية إلى توفير لقاحات كورونا للدول النامية، بإعطاء الأولوية للتطعيم في سوريا.

وشددوا على ضرورة تسهيل العودة الآمنة والطوعية لطالبي اللجوء والنازحين، واستعدادهم للعمل المشترك مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، والمنظمات الدولية وجميع الأطراف ذات الصلة.

وأشاروا إلى ضرورة المساهمة في تقدم العملية السياسية من خلال خلق مناخ إيجابي مبني على الثقة المتبادلة بين الأطراف السورية، وتسليط الضوء على أهمية التعاون ودعم مبادرات بناء الثقة للإفراج عن السجناء، لا سيما النساء والأطفال وكبار السن.

وأشارت مصادر صحفية أن وزير الخارجية التركية سيبحث مع قطر، المصالحة الخليجية، وسبل التقارب التركي مع مصر ودول الخليج.

ونشر وزير الخارجية التركي، في تغريدة عبر تويتر، إنه بحث مع نظيره الروسي العلاقات الثنائية والتطورات الأخيرة في إقليم ناجورنو كاراباخ وليبيا وسوريا.

كما التقى الوزير التركي المعارض السوري رياض حجاب على هامش الاجتماع الثلاثي لوزراء خارجية تركيا وروسيا وقطر في الدوحة.

وأفاد تشاووش أوغلو في تغريدة عبر تويتر، أنه بحث مع حجاب التطورات الأخيرة في سوريا.