إجبار الشباب على الزواج.. قصة من خيال “روزنة”

مراسل سوري – خاص

نشر موقع روزنة خبراً بعنوان “محكمة تجبر الشباب على الزواج بأرامل وتقدم إغراءات”،
تحدث الموقع في الخبر عن قيام المحكمة في مدينة مارع في ريف حلب الشمالي بإصدار قرار يجبر الشباب بالزواج من أرامل الشهداء: “قرار يلزم الشباب بالزواج من أرامل القتلى جراء الحرب الدائرة”.
ربط الموقع هذا القرار بتصريحات لـ “محمود معراوي” -وهو قاضٍ شرعيٌّ في حكومة الأسد- بأن أحد الحلول المطروحة هو الزواج الثاني.
تواصل “مراسل سوري” مع عدد من أبناء مدينة مارع للسؤال عن هذا القرار، فكان الرد بأنه لا يوجد أي من هذا الكلام، وكل ما ذكر عن إجبار الشباب على هذا الأمر ليس صحيحاً، ولم يطرح الأمر من أساسه.
وذكر أحد شباب المدينة بأنه يتواجد حوالي 50 ألف شخص في مدينة مارع، وإذا افترضنا أنّ من هذا العدد نحو 10 آلاف شاب يستطيعون الزواج، أو هم بعمر الزواج، وإذا أردنا حساب المبلغ المقدم لهم من المحكمة فإن الرقم سيكون خيالياً، ويتطلب طابعة لطباعة الجائزة “مغريات الزواج”.
500000*10000
ونشر موقع “روزنة” صورة لبيان يتحدث عن قرار سيكلف المحكمةَ مبالغ طائلة، ولا نريد سوى أن نعرف من أين ستتمكن من دفع المبالغ، ولن نتحدث عن آلية إجبار أي شاب على الزواج. يبقى السؤال موجهاً إلى موقع “روزنة” إن كان قد حاول التأكد من البيان أو حاول التواصل مع أي أحد من مدينة مارع ليتأكد مما نشره، أم أنّ المهمَّ لديهم في هذا الموضوع نشر قصة اخترعوها، وستتلقى قراءات ونقاشات، ويظهر الموقع بمظهر “الفهمان المثقف”؟
البيان الذي نشره موقع روزنة

رابط المادة على موقع روزنة ,الرجاء الضغط هنا