أغنى 6 دول في العالم تستضيف نسبة ضئيلة من اللاجئين

مراسل سوري – وكالات

قالت منظمة أوكسفام، إن أغنى ستة دول في العالم – والتي تمثل أكثر من نصف الإقتصاد العالمي – تستضيف أقل من 9% من اللاجئين المتواجدين حول العالم في حين أن البلدان والمناطق الأكثر فقراً تتحمل الجانب الأكبر من المسؤولية.

فعلى الرغم من أن ألمانيا استقبلت العدد الاكبر من اللاجئين مقارنة بنظيراتها من الدول الغنية، إلا أن هناك فارق كبير بالمقارنة مع ما تتحمله الدول الفقيرة من أعباء وما توفره من ملاذ آمن للاجئين.

وفي تقرير أعدته أوكسفام حديثاً، أشارت المنظمة إلى كل من الولايات المتحدة والصين واليابان وألمانيا وفرنسا والمملكة المتحدة مجتمعة إستضافت 2.1 مليون لاجئ وطالب لجوء في العام الماضي – أي ما نسبته 8.9 % فقط من إجمالي للاجئين والنازحين في العالم.

ويذكر أن بريطانيا استضافت 169 ألف نازح وطالب لجوء، أي ما يمثل أقل من 1% من إجمالي اللاجئين والنازحين في العالم.

ففي مقارنة واضحة، أشارت أوكسفام إلى أن كل من الأردن وتركيا وباكستان ولبنان وجنوب أفريقيا وكذلك الأراضي الفلسطينية المحتلة تستضيف أكثر من 50% من إجمالي عدد اللاجئين وطالبي اللجوء في العالم، مع العلم بأن اقتصاد تلك الدول يشكل ما نسبته أقل من 2 % من الإقتصاد العالمي.

والجدير ذكرة أن أكثر من 65 مليون شخص لاذوا بالفرار من ديارهم بسبب الصراعات القائمة والاضطهاد و العنف، ليسجل هذا الرقم أعلى نسبة نزوح منذ بدء عملية توثيق اللاجئين – من هؤلاء (40.8 مليون نازح في داخل بلدانهم ، 21.3 مليون لاجئ، 3.2 مليون نازح في انتظار الرد على طلب اللجوء).

 أخبار الآن